التفاصيل

المدارس الفكرية في علم النفس

  الكاتب :
عدد المشاهدات(4268)
المدارس الفكرية في علم النفس

المدارس الفكرية في علم النفس

كان هناك محاولات لفهم الطبيعة الإنسانية ظهرت قبل نشأة علم النفس العلمي بما يشتمل عليه من مدارس فكرية، وتتضمن تلك المدارس الفكرية في علم النفس أحد المحاولات  التي ترجع تاريخها لقِدَم التاريخ المدون نفسه. فأول المحاولات لشرح الطبيعة الإنسانية كانت تعزو شعور الإنسان الواعي إلى روح داخلية أو كائن داخل صغير يسكن في مكان ما من جسم الإنسان. وفي العصور المتقدمة تعدد مدارس علم النفس واستمر الفلاسفة في وضع النظريات عن طبيعة الخبرة والسلوك الإنساني. وقد تم التأكيد أن المعرفة الإنسانية تكتسب خلال الحياة وليست موروثة أي ليست مؤسسة أو قائمة على أفكار فطرية موروثة. لذا فقد سلط المقال الحالي الضوء على مدارس علم النفس.

 

مدارس علم النفس

1-المدرسة البنائية

في عام ١٨٧٩ أسس وليام فونت من علماء الفسيولوجيا الألمان علم النفس كعلم مستقل مبني على أسس البحث العلمي وذلك بإنشاء أول معمل تجريبي لعلم النفس وأجرى دراسات مبكرة على ظواهر الإحساس والتخيل. وبعد. ذلك بقليل ظهرت معامل أخرى لعلم النفس في أوروبا وأمريكا. ولقد أطلق على فونت وأتباعه أنصار المدرسة البنائية أو البنائية ذلك لأنهم كانوا يدعون أن الخبرات العقلية المعقدة ما هي إلا تركيبات مكونة من حالات عقلية بسيطة مثل المركبات الكيماوية التي تتكون من عناصر كيماوية بسيطة. وافترضوا أنه من وظائف السيكولوجي أن يدرس تراكيب الوعي أو الشعور وأن يضع القوانين التي تشرح تكوينه، أما منهج البنائية فكان عبارة عن التحليل الاستبطاني أي تحليل الخبرات الشعورية عن طريق الاستبطان.

2-المدرسة الوظيفية

في حوالي عام ١٨٩٩ نشأت مدرسة من مدارس علم النفس أسسها بعض العلماء الذين لم يرضوا عن اتجاه البنائية في التوكيد على الحالات العقلية، فبدلا من التساؤل كما فعل البنائيون ما هو الشعور. اهتم أنصار المدرسة الوظيفية بسؤال آخر: هو لماذا يوجد الشعور؟ أو بعبارة أدق ما هي وظائف الشعور؟  أي ما هي أغراضه وأهدافه أو وظائفه؟ ونظرا لأنهم أرادوا معرفة كيفية استخدام الناس للخبرة العقلية في التكيف مع البيئة، فقد أطلق عليهم أسم الوظيفيين وفي الواقع أرادوا أن يركزوا انتباههم على دراسة عملية التعلم.

3-مدرسة التحليل النفسي

في أوائل الفترة من سنة ١٩٠٠، عندما انفصلت المدرسة الوظيفية عن المدرسة البنائية شهدت أيضا هذه الفترة تأسيس مدرسة سيكولوجية أخرى هي مدرسة التحليل النفسي. ولقد ساعد على ظهورها حدوث تقدم في مجال الطب النفسي والتنويم المغناطيسي ولقد قاد حركة التحليل النفسي عالم النفس النمسوي سيجموند فرويد  وركز اهتمامه على العمليات العقلية اللاشعورية. ولقد أهمل فرويد مشكلة الشعور ووجه جهوده نحو فهم ووصف ما أسماه اللاشعور وفي نظره أن هذا الجزء من الحياة العقلية لا يمكن سبر أقراره أو ارتياد مجاهله بمناهج علم النفس السائدة في أيامه أي منهج الاستبطان أو منهج التجريب المعملي. وتبعا لفرويد أصبح علينا أن نبحث عن المصادر الأولية للصراعات والاضطرابات العقلية في أعماق اللاشعور. فاللاشعور هو مستودع الآمال والآلام والرغبات المكبوتة التي تؤدي إلى ظهور الاضطرابات العقلية ومن أجل ذلك أي من أجل دراسة ظاهرة اللاشعور ابتكر فرويد منهجا خاصا هو منهج التحليل النفسي ويقوم هذا المنهج على أساس تفسير أفكار المريض تلك الأفكار التي تنساب انسيابا حرا بفعل التداعي الحر، وكذلك عن طريق تحليل أحلام المريض. هذه النظرية كانت تمثل في وقتها خروجا في علم النفس على المضمون والمنهج السابقين في وقته. وعبر السنين جذب منهج التحليل النفسي كثيرا من الأنصار والمؤيدين. كما خلق كثيرا من الأعداء والمعارضين وأدى ذلك إلى حدوث كثير من التطوير والتعديل في هذا المنهج.

4-المدرسة السلوكية

في خلال الحرب العالمية الأولى (من ١٩١٤ إلى سنة ١٩١٨) ظهرت مجموعة من علماء النفس في أمريكا أطلقوا على أنفسهم أسم السـلوكيين. وكانت السلوكية كمدرسة التحليل النفسي لا تهتم بالشعور، وكانت تشكك في قيمته، ولقد كان من أشهر روادها جون واطسون وكان اهتمامه الأساسي بإجراء التجارب على الحيوانات ولم يكن للمناهج المعروفة في عهده أي فائدة من هذا النوع من التجريب فلم يكن الشعور أو الاستبطان أو اللاشعور من المناهج ذات القيمة العملية بالنسبة للتجارب التي تجري على الحيوان تلك التجارب التي اهتم بها واطسون، وبطبيعة الحال كان أول ما يـلاحظه المجرب هو السلوك أي سلوك الحيـوان وكانت فكرة السلوك هي أهم فكرة عند السلوكي لأنه موضوعي ويستبعد الذاتية المتضمنة في دراسة الشعور والاستيطان والتداعي الحر من اللاشعور نقل السلوكيون هذا المنهج التجريبي من دراسة سلوك الـحيوان إلى دراسة سلوك الإنسان. ولقد اعتمد السلوكيين اعتمادا كبيرا على الفسيولوجيا أي علم وظائف الأعضاء ولذلك كانت أعظم إضافاتهم لعلم النفس هي دراستهم للاستجابات الشرطية  وعلى الرغم من أن آراء السلوكية قد لاقت بعد ذلك كثيرا من التحدي والنقد إلا أن اتجاهها الموضوعي انتقل إلى علم النفس المعاصر، وخاصة في أعمال كلارك هل  وإدوارد تولمان  وغيرهما.

5-مدرسة الجشطالت

في أثناء الحرب العالمية الأولى أجرى أحد العلماء الألمان وأسمه ولفجانج عدة تجارب على عملية التعلم عند القردة ولقد أقنعته هذه التجارب بأهمية عملية الاستبصار في عملية التعلم. فالتعلم في نظره يتم عن طريق الاستبصار أي الفهم العام لعناصر الموقف الذي يوجد فيه الكائن الحي. فأيدت تجارب كهلر نظرية رجل أخر يدعى ماكس ورذيمر أن الخبرة ككل تعتبر أكثر أهمية من عناصرها أو أجزائها في تحديد معناها. فالكل له معاني أكثر من مجرد تجميع معاني أجزائه جزءا جزءاً. ومدرسة الجشطالت استمدت أسمها من كلمة ألمانية معناها الصيغة والصيغة في مدركاتنا الحسية تتكون من شكل وأرضية بحيث يكون الشكل قوياً وبارزا وواضحا. أما الأرضية فتكون أقل بروزا ووضوحا. ومن أمثلة الصيغ الصورة أو الدرجة المرسومة أو الرسم على القماش حيث تمثل الزهور أو الزخارف للشكل ويمثل القماش وما يوجد به من فراغات غير مرسومة الأرضية.

6-علم النفس المعاصر

هناك كثير من علماء النفس الذين يعتقدون أن الحقيقة السيكولوجية لا يمكن إن تكون حكرا على مدرسة معينة واحدة. أن هناك موضوعات مختلفة اهتمت بها المدارس الخمس المختلفة. وعلى ذلك فهذه المدارس الخمسة تمثل أصابع اليد الخمسة بدلا من أن تمثل خمسة أيدي يختلف كل منها عن الآخر. فلكل مدرسة موضوع رئيسي خام. فعلى حين اهتمت المدرسة البنائية بدراسة الإحساسات اهتمت مدرسة التحليل النفسي بدراسة اللاشعور وهكذا. وإلى جانب ذلك فإن لكل مدرسة جانبا من الصواب فهذه المدارس تتناول موضوعات مستقلة ولكل مدرسة مناهجها الخاصة. هذا وإن كان الاهتمام في علم النفس الحديث، لم يعد يركز على فكرة المدارس.

 

مراجع يمكن الرجوع إليها:

العيسوي، عبد الرحمن (1997). أصول البحث السيكولوجي. لبنان: دار الراتب الجامعية.

 

 

 

 

 

 

التعليقات


الأقسام

الوســوم

نبذة عنا

تؤمن شركة دراسة بأن التطوير هو أساس نجاح أي عمل؛ ولذلك استمرت شركة دراسة في التوسع من خلال افتتاح فروع أو عقد اتفاقيات تمثيل تجاري لتقديم خدماتها في غالبية الجامعات العربية؛ والعديد من الجامعات الأجنبية؛ وهو ما يجسد رغبتنا لنكون في المرتبة الأولى عالمياً.

المزيد

اتصل بنا

فرع:  السعودية  +966 560972772 - 00966555026526‬‬

المزيد

تابعونا على تويتر . . .

شارك:

جميع الحقوق محفوظة لموقع دراسة ©2017