التفاصيل

منهجية وإجراءات البحث العلمي

2021/10/19   الكاتب :د. يحيى سعد
عدد المشاهدات(239)
منهجية وإجراءات البحث العلمي

منهجية وإجراءات البحث العلمي

يشتمل المقال على النقاط الاتية:

  1. مفهوم البحث العلمي
  2. منهجية البحث العلمي
  3. إجراءات البحث العلمي

 

أولاً: مفهوم البحث العلمي:

 يتمثل البحث العلمي في التحري عن حقيقة الأشياء ومكوناتها وأبعادها ومساعدة الأفراد أو المؤسسات علي معرفة محتوي الظواهر التي تمثل أهمية لديهن مما يساعدهم علي حل المشاكل الاجتماعية ، الاقتصادية والسياسية الأكثر إلحاحاً وذلك بالاعتماد علي الأساليب العلمية وبشكل عام يفيد في تعميم الحقائق والتي تم استخلاصها من المواقف أو المشاهدات النابعة من المجتمعات محل الدراسة (شلي،2016).

 

ثانياً: منهجية البحث العلمي

  • مفهوم المنهج العلمي

 هو أسلوب للتفكير والتنفيذ يعتمد عليه الباحث العلمي لإنجاز بحثه لتنظيم أفكاره وتحليلها وعرضها للوصول إلي حول ظاهرة موضوع الدراسة (دشلي،2016).

هناك ثلاثة مصطلحات منهجية يتم تناولها في البحوث العلمية وهي النهج، المناهج و المنهج حيث لكل منها استخدام خاص به في تصميم البحوث ويمكن تعريفهم علي النحو التالي وفقاً لـ (دويدوي،2000):

  • النهج: لغة الطريق المستقيم الواضح.
  • المنهاج: هو الخطة المرسومة.
  • المنهج: هو الطريق البين الي الحق في اسهل طرقه.

 فمثلاً في البحث العلمي يوجد نهج فكري يتمكن الباحثون بوساطته من الكشف عن الحقائق باتباع منهاج مرسوم يستخدم فيه أكثر من منهج علمي، وتعتمد المناهج علي طرائق خاصة للتقصي لتمكن من تحقيق الهدف من البحث وفق التصميم العلمي الذي وضع له .

وهنا يمكن تعريف المنهجية بانها إجراء لتحقيق هدف وبخاصة في البحث العلمي او اسلوب للاستقصاء يصلح لتخصص معين. وتعني أيضا خطة نظامية لعرض مادة للتعليم أو التوجيه.

 

أنواع المناهج العلمية :

تتعدد مناهج البحث العلمي واختلف الباحثين فيما بينهم في المناهج المتبعة فمنها ما يعتمد علي طرق منهجية ومنها المنهج الوصفي ، المنهج التاريخي، المنهج التجريبي، البحث الفلسفي ، البحث التنبوئي، البحث الاجتماعي ، البحث الإبداعي، المنهج الأنثروبولوجي، منهج دراسة الحالة، الدراسات المسحية، دراسات النمو والتطور والوراثة، المنهج المقارن، المنهج الاستدلالي، المنهج المتكامل في البحوث التطبيقية. ومنها من يعتمد علي طرق غير منهجية ومنها طريقة المحاولة والخطأ، الطرق الاحصائية

 وفيما يلي عرض لمفاهيم بعض منها وفقاُ لـ(مبارك،1992: دويدوي،2000: الضامن،2007 المحمودي،2019) :

  1. طرق منهجية:
  • المنهج التاريخي : يتمثل في مجموعة من الطرائق والتقنيات التي يتبعها الباحث التاريخي للوصول لحقيقة تاريخية والعمل علي إعادة بناء الماضي بكل وقائعه وكما كان وبجميع تفاعلات الحياة.
  • المنهج الوصفي: يتمثل في أسلوب من أساليب التحليل المركز علي جمع معلومات كافية عن ظاهرة معينة بدقة وخلال فترة زمنية محددة للحصول علي نتائج علمية ثم تفسيرها بطريقة موضوعية بما ينسجم مع المعطيات الفعلية للظاهرة.
  • المنهج التجريبي: يعتبر أقرب مناهج البحث العلمي لحل المشكلات بطرق علمية هو نفسه الاسلوب التي تستخدمه العلوم الطبيعية، فهو يتمثل في إستخدام التجربة لإثبات الفروض.
  • المنهج المتكامل في البحوث التطبيقية: يعتمد هذا المنهج علي وجود ارتباط بين الإطار العلمي للبحث وبين الواقع العملي مما يسمح بالمزج بين النظريات والتطبيق العملي في المجتمع محل الدراسة.
  • الدراسات المسحية (أسلوب المسح): يتمثل في محاولة منظمة لجمع البيانات وتحليل وتفسير الوضع الحالي لموضوع الدراسة.
  • أسلوب دراسة الحالة: أسلوب يعتمد علي جمع بيانات ومعلومات كثيرة شاملة عن حالة فردية واحدة أو عدد من الحالات بهدف الوصول لفهم أعمق للظاهرة محل الدراسة وما يشبهها من ظواهر.

 

  1. طرق بحث أخري غير منهجية :

  • طريقة المحاولة والخطأ: تتمثل في أخذ ملاحظات وإجراء تجارب بدون الاعتماد علي نظرية فرضية قد تثبتها أو ترفضها.
  • الطرق الاحصائية: تتمثل تجميع البيانات الخاصة بظاهرة معينة ومن ثم دراستها دراسة منتظمة لتفسير النتائج.

 

ثانياً: إجراءات البحث العلمي:

 لقد اختلف الباحثون في ترتيب إجراءات البحث العلمي بسبب ارتباطها وتكاملها مع بعضها البعض إلا أن هناك اتفاق عام بهدف دراستها أكاديمياً، علي أنها تشتمل الآتي وفقاً (دشلي،2016):

  • الاحساس بالمشكلة وتحديدها
  • تحديد أبعاد المشكلة وبما تتضمنه من أهداف وأهمية ومبررات ومحددات
  • تحديد مصادر البيانات والمعلومات المتعلقة بالمشكلة محل الدراسة وذلك وفقاً للدراسات السابقة
  • تحديد الطرق أو المنهجية المناسبة للدراسة وكيفية جمع ومعالجة البيانات المتعلقة بها وكذلك الأدوات والوسائل المتبعة لذلك وتحديد عينة ومجتمع الدراسة
  • جمع البيانات وتصنيفها وفق معايير موضوعية لمعالجتها بالأسلوب المناسب ومن ثم صياغته بأسلوب قابل للفهم والتحليل ومن ثم استخراج النتائج.
  • تحديد النتائج من خلال معالجة البيانات والمعلومات المتعلقة بالمشكلة محل الدراسة بالاعتماد علي أدلة موثقة وقابلة للاختيار.
  • عرض مجموعة من التوصيات الخاصة والعامة وفقاً لتجربة الباحث في معالجة المشكلة والنتائج التي توصل إليها وذلك لاستكمال معالجة المشكلة بشكل عملي، للوصول الي الحل السليم.
  • صياغة الدراسة وكتابتها بلغة علمية سليمة بالاعتماد علي اسس وقواعد علمية واضحة.

 

ويمكن توضيح إجراءات البحث وفقاً (المحمودي،2019) علي النحو التالي:

  1. العنوان: يفضل أن يقوم الباحث العلمي في هذه الخطوة بقراءات استطلاعية في مجال بحثة من أجل التوسع والتعمق في الموضوع محل الدراسة.
  2. مشكلة البحث: وهي تتمثل في التساؤلات التي تدور في ذهن الباحث حو موضوع غامض يحتاج إلي تفسير.
  3. فروض البحث: هو الاستنتاج الذكي الذي يتوصل إليه الباحث العلمي ويتمسك به بشكل مؤقت لحين انتهاء الدراسة إثبات الفرض من عدمه.
  4. أهمية البحث: تتمثل في التبريرات والدواعي العلمية والعملية التي تتطلب إجراء الدراسة والأثر الذي تنتج عنه الدراسة سواء نظرياً او عملياً وكيف تساعد في حل مشكلة الدراسة ما الاضافة التي تمثلها الدراسة للإنتاج الفكري في مجال الدراسة.
  5. أهداف البحث: ترتبط بمشكلة الدراسة وفروضها، يمكن قياسها وتحقيقها في حدود القيود الزمانية والمكانية وقيود مجتمع وعينة الدراسة
  6. منهج البحث: يتمثل في المنهج الذي يختاره الباحث وعادة ما يتم اختياره في ضوء الإمكانيات المتاحة للباحث.
  7. أدوات البحث: تتكون في معظم الأحيان من نوعين وهما:

أدوات نظرية: تتمثل في الجانب العلمي الذي يغطي ـأبعاد الظاهرة أو المشكلة محل الدراسة.

أدوات تطبيقية: تتمثل في تصميم أدوات بحث لجمع البيانات ومن أبرزها الاستبيان والمقابلة الشخصية والملاحظة.....إلخ.

  1. مجتمع وعينة البحث: يجب تحديد مجتمع الدراسة بدقة ووضوح ومن ثم تحديد العينة مع الأخذ في الاعتبار ضرورة أن تمثل مجتمع الدراسة حتي نتمكن من تعميم نتائج الدراسة.                    

 

  1. حدود البحث: تنقسم لعدة أنواع وهي:

الحدود الموضوعية: تتمثل في تحديد موضوع الدراسة

الحدود المكانية: تتمثل في النطاق الجغرافي الذي سوف تشمله الدراسة

الحدود الزمنية: تتمثل في الفترة الزمنية التي سوف تتم فيها الدراسة

الحدود البشرية: تتمثل في الأشخاص الذين تشملهم الدراسة.

  1. الدراسات السابقة: تتمثل في استعراض الدراسات السابقة ذات الصلة بموضوع الدراسة التي تضمنها رسائل الماجستير أو رسائل الدكتوراه أو الدوريات العلمية أو المؤتمرات وغير ذلك.
  2. مصطلحات البحث: تتمثل في تعريف المصطلحات التي سيتم استخدامها في الدراسة لكي يسهل فهمها والتعامل معها.
  3. هيكل البحث: يتمثل في هيكل يشتمل علي الفصول والمباحث التي تعتمدها الدراسة في معالجة موضوع الدراسة.
  4. المصادر والمراجع: هي قائمة المصادر والمراجع التي ترتبط بموضوع الدراسة والتي اعتمد عليها الباحث في دراسته.

 

المراجع:

  • مبارك، محمد الصاوي محمد(1992)."البحث العلمي أسسه وطريقة كتابته." المكتبة الأكاديمية
  • دويدوي، رجاء وحيد (2000)."البحث العلمي أساسياته النظرية وممارسته العلمية." دار الفكر بدمشق، الطبعة الأولي.
  • الضامن، منذر(2007)."أساسيات البحث العلمي." دار المسيرة-عمان- الطبعة الأولي
  • دشلي، كمال.(2016)."منهجية البحث العلمي." مديرية الكتب والمطبوعات الجامعية- كلية الاقتصاد- جامعة حماة.
  • المحمودي، محمد سرحان علي(2019)."مناهج البحث العلمي" دار الكتب، صنعاء، الطبعة الثالثة

 

التعليقات


الأقسام

الوســوم

نبذة عنا

تؤمن شركة دراسة بأن التطوير هو أساس نجاح أي عمل؛ ولذلك استمرت شركة دراسة في التوسع من خلال افتتاح فروع أو عقد اتفاقيات تمثيل تجاري لتقديم خدماتها في غالبية الجامعات العربية؛ والعديد من الجامعات الأجنبية؛ وهو ما يجسد رغبتنا لنكون في المرتبة الأولى عالمياً.

المزيد

اتصل بنا

فرع:  السعودية  +966 560972772 - 00966555026526‬‬

المزيد

تابعونا على تويتر . . .

شارك:

جميع الحقوق محفوظة لموقع دراسة ©2017